July 24, 2007

من جوال أشعاري - صباح ثوري




فى الصباح
تمسح عيناي سطح النهر وأنا أسير فوقه سريعا
ألمح عيناك هناك شلال من السكون والطمأنينة
أتوقف لحظات
أناديك وقلب يقفز بين ضلوعي كطفل صغير
أمام المعبر الأخير ألمحك قادمة ترتدين اللون الأحمر
أحببت اللون الأحمر من أجلك
وتعلمت أن أكون ثوريا
وتعلمت أن أحبك
تعلمت أن أكون ثوريا يحبك
أما أنت فحين تفارقيني
تتركين داخلي ذلك اللحن الثوري القديم
فلا أستطيع أن أتحرك
وأنسى أنى كنت فوق النهر
أعود لأرى بركانا من الحب والرغبة الهادرة
أتحول لكائن آخر
كائن يعشق
كائن يحب
كائن يمتلئ بالثورية واللون الأحمر
كائن يمتلئ بعينيك
عينيك أنت فقط من دون النساء
أنت يا صاحبة اللون الأحمر
أيتها الغيورة حتى النخاع
والمحبة حتى النخاع
والأنثى حتى النخاع
وحريقي حتى النخاع
أحبك
أنت فقط من دون النساء
فأنت امرأة حتى النخاع

2 comments:

sunset said...

اهنئك من كل قلبى و اتمنى لك النجاح
النجاح الدائم و اشكرك على على دعوتى لقرائة صفحتك الخاصه... و تمنياتى بالمزيد من النجاح

habeb said...

تملك قلماً رائعاً وصفحات أجمل... كلمات تفوق الجمال ندعوك لتنضم الى اسرة منتدى أدباء العرب لترينا بعضاً من كتاباتك... www.aodbaa.yoo7.com