October 23, 2007

إحساسي




أكتشف الأشياء كطفل صغير
أمسح على ظهر الأشياء كأني أمسح على رأس قط صغير
أحب العصافير الصغيرة.. وتتعلق عيناي بأجنحتها الواهنة وهي تحاول الارتفاع
كلما حاولت حبيبتي
أن تعرف مايدور برأسي
تسقط بجواري مجهدة
عبثا تحاول
ببساطة
لاتعرف أني أعطيتها قلبي
وأصبحت عقلا طائرا مع ذلك العصفور

17 comments:

Anonymous said...

هل تعلم
أعشق عصافيرك..
لكنني دائما مجهده من عبث أفكارك
تحياتي

sayed saad said...

مرحبا بك في طريق المطبات الاصتناعية من جديد
انت اعطيتها قلبك وهي لا تدري فيا تري انت المسئول لأنك لم تخبرها بكيفية التعامل مع ارقام خزينة قلبك السريةام هي التى ما زالت لا تدرك انك و رقه اجنحة الفراشات شئ واحد

يا ويلك ويلي وويل كل من يبحر من دون دفة في قلب امراة
تحياتي الي صراحة التعبير الذي سيجلب الكثير والكثير
تذكر دماء القاتل والضحية لم تبرد بعد
المرة دية الله يكون في عونى انا
سلام يا بوب

عندما انتهيت من صنع سفينتى..جف البحر said...

دكتور غيابك عن الرد فى البوست الى فات قلقنى على حضرتك يارب دايما تكون بخير ومعانا
وبعدين قلبك معاها عقلك معاك عقلك معاها قلبك معاك المهم روحك معاها ومع العصفور ومع القط ومع كل حاجة انت بتعيد رؤيتها بعين جديدة بروحك ليس بعقلك او قلبك
دمت باحساسك الملئ بطاقته الخفية الوهاجة

shreen said...

جميلة يا زين بسيطة
وواضحة
ومليئة بالاحساس
هل تعرف تعبير ما قل ودل
لقد فعلت ذلك فى هذة المقطوعة الموسيقية الصغيرة
اختصرت وانجزت وابدعت

يوما ما كنت انا هذا الانسان
اكتشف الشياء بانبهار وبراءة طفل

وكما قلت فى مدونتى
i wish if u know me year ago i was a different person

اعذر استطرادى
فانا وان كنت لا ابرع بالكلام لكنى اعتقد انى ربما ابرع بالكتابة

shreen said...

زين حتى تعليقك ابهرنى

"التنانين الخيالية التي وقفت على الباب تدفع عن خطابات الحبيب أذى الآخرين
"
كان هذا جزء من تعليقك بمدونتى وكتبت لك نفس هذا الرد
بمدونى ولكن بما انى لا ازال مبهورة بالتعليق فنقلت احساسى هذا بمدونتك
سالتنى
من اين اتيت بهذا التعبير
عن جملة
" من قال

وارد انا
من اين اتيت انت بهذا التعبير

"التنانين الخيالية التي وقفت على الباب تدفع عن خطابات الحبيب أذى الآخرين

fawest said...

هل تعلم
أحسدك
أحسد إستمتاعك بالحياة

نورسين said...

حين قرأت كلماتك التي تقطر بالحنان تمنيت لو كنت شيئاً من الاشياء،، تلك التي اكتشفتها كطفل صغير فما أحلاه اكتشاف الاطفال للأشياء
تمنيت لو كنت شيئاً ينال مسحة حانية من كفك الدافئة .. كتلك التي يهدأ بها قط صغير
أقول لحبيبتك سيدي:اهدئي بالاً ولا تجهدي فكراً في مايدور برأس حبيبك ... سيصلك بعض منه عن قريب ، واقنعي بحنان قلبه الذي منحك فلن تجدي حناناً يوازيه في مكان آخر ، ألا يكفيك منه بعض الحنان؟؟

أيها العصفور الحر
طر كما شئت
ارتفع عن الارض وكل العالم
لترى الاشياء من بعيد
من بعيد .. أظنها أفضل

دُمت لي
ودام قلمك

حازم شلبى said...

صديقى الحكيم
ببساطة
لو تعلم النساء ما علمته حبيبتك
لأسترحنا جميعاً ... واستمتعنا بطيراننا مع ذلك العصفور
لو يعلمن أن محاولتهن معرفة ما فى رؤسنا نتيجتها الفشل
مؤكد لكان للحياة طعم اخر
ولأكتشفنا جمال الاشياء كما الطفل الصغير
تحياتى لك و لإحساسك ايها الصديق العزيز

Anonymous said...

عصافيرك..تحلق..وتكبر مثلنا...تشعر باحساسك....وبحنانك ...
لم نكن مجهولين ولكن محبين نررف حولك كاصدقاء......... جملتك لحسن انت مين...ولاحمد الحسيني شكلك نقاش ...ولمعتز ابقي قابلني.... وللكل الله يخرب بيوتكم وربنايخدكوا ... رحوا انتحروا ...........يعني كنابنفكر بجملك مش بندعي عليك.
مجهولين طيبين

أبو مروان said...

يا بوب المشكلة انها لا تعرف
اة لو عرفت
سترتاح ونريحينى

بحبك واللهى

أبو مروان said...

المشكلة يا زيزو انها مش عارفة
بس يا ترى لو عرفت هيبقى الوضع اية
بس سيبك انت اسلوبك بجد حدوتة
بحبك واللهى

سهر الليالى said...

ببساطة
لاتعرف أني أعطيتها قلبي
وأصبحت عقلا طائرا مع ذلك العصفور

الله
رقيق جدا التعبير دة
تحياتى

sayed saad said...

تسقط بجواري مجهدة
عبثا تحاول
----------------
يا بوب الجملة دية تصنف عسكريا قنابل اعماق
----------------
سؤالي:
ما هو ابعد واعلى من الرقة

Zain said...

شكرا للمجهول الأول
عبث أفكاري.. وأفكاري عبث ..أرجو أن لاتجهدي نفسك.. فمازال عصفوري الصغير طائرا..
تحياتي وشكرا

عرب المحمدي وشبرا
خزينة سرية وأرقام.. ورحمة أمي ماعرف شكلها..ماتقلقش لينا رب اسمه الكريم.. حاسس بتطورات كبيرة عندك.. قوللي صح ولا غلط؟
تحياتي وتسلم

العزيزة والصغيرة أغاني الشتاء
أنا عديت عليكي والمصحف النهارده.. وعجبني قوي اللي انت كتبتيه.. ىوأجمل حاجه في الدنيا إننا كلنا هنا شايفين بعض وراسمين صور لبعض جميله..يارب يدوم الجمال والمحبة
ميرسي ياقمر

العزيزة شيرين
(لو كنت تعرفني منذ عام مضى لكنت رأيت إنسانا آخر)
جميلة هذه العبارة منك بس مش فاهم ليه بتكتبي بالإنجليزية..وبعدين من قال أن الشعراء والكتاب والفنانون والمجانين أمثالنا يتغيرون.. معلش هانفضا أطفال طول عمرنا مهما حدث.. هذا هو الفارق بيينا وبين الآخرون..منتظر منك حاجة جامدة في مدونتك المرة الجاية..إغرقي في أحاسيسك الذاتية لأنك بتكتبي حلو قوي..
ملحوظة : التنانين المسحورة المختبئة موجودة دائما .. سوف أرسل إليكي بعض منها..
تحياتي ياجميل

العزيز جدا فاوست
للفلاسفة فقط: لاتكبر أبدا وكلما حسدتني أكثر ستكتب أفضل مني..الحسد إحساس فني لدى الفلاسفة..
تحياتي ياطاها وحبي الدائم

نورسين
أحيانا ماأرى هذه القطط والعصافير لديك..ليت لنا جميعا أجنحة.. أعتقد أن كل أصدقائي في المدونة يملكونها الآن.. أقولك سر.. مابأقدرش أرد عليكي لأنك ملاك يختفي خلف الحروف..فقط استمري ..
تحياتي وحبي


الفنان الجميل حازم شلبي
مش كده والنبي.. ممكن حد يقولهم..لأني ماعرفش وأنا طاير أفكر.. بيتهيألي ولا حد فيكم .. مش كده؟
نورت يازعيم
صباح الجمال والسعادة

إلى المجهولين الطيبين فقط
وصلت رسالتكم.. وانتم عارفين أنا بحبكم قد غيه..أنا باعت للمجهولين الأشرار..حول
تحياتي وحبي

أبو علي
صباح الدماغ الجامده.. قولها بشكل ديمقراطي علشان تستريح.ز أنا عارف إنهم بينسوا بس لازم تقولها..تحيا الديمقراطية في الحب
تحياتي ياقمر

العزيزه سهر الليالي
ماشفتكيش من مده.. رغم والله العظيم إني بأنام كل يوم الفجر.. تعيشي وتسلمي..

Zain said...

العزيز عرب
قنابل حته واحده يانصاب؟
الرقة دى من روحك علشان إنت رقيق وإحساسك جميل..
تحياتي ياقمر

shreen said...

زين
اولا اشكرك جدا انك افردت لى كل هذة المساحة للرد على تعليقى
ثانيا:
لا علم بالضبط السبب الحقيقى وراء كتابتى هذة الجملة بالانجليزية
ربما لانى شعرت انى لو كتبتها بالعربية ساكشف الكثير عن تغيرى -الذى لست فخورة بة-
امام عدد اكبر من الناس من قارئى العربية
اقول فقط ربما
ثالثا: اعتقد ان الشعراء والكتاب والمجانين امثالنا هم اكثر الناس قابلية للتغير
لان اعماقهم حساسة للغاية ونقية للغاية لذا اى جرح يحدث لهذة الاعماق يسبب تغيرا كبيرا
لان الجرح يظل ينزف للابد

وسانتظر منك تنانينك المسحورة لتحمينى فى وقت انا فى اشد الحاجة فية للحماية
حتى من نفسى

واليوم ساضيف بوستا جديدا للمدونة
لا اعلم اذا كان سيكون جامد كما تريد ام لا ستكون انت الحكم على هذا

انتظر تعليقك بفارغ الصبر

فريدة... said...

:)

عشان كده


حقيقي جميل
شكرا
و
تحياتى